ساكن الروح بقلم أبـو فـِراس القــَطـّـامِـِيّ ((زهـَــيـــر أبـــو قــّــطّــّــــام ))

.

ساكن الروح :

يـا ساكــنَ الــروح بـالـتـرحــال تضـنــيـهــا
اطـــوِ الرحـــال فــقـــد كـَــلـَّــت بـحـاديـهــا

مــا العـُــمْـــرُ إلا كــوؤس بالمُـنـى مُـلِـئـَـت
والـنــاس تـُـفــنـَى وقــد ظــلـَّـت أمــانـيـهـــا

يا مُـمــعــن الهـجــر فـيــك الـروح هـائـمـة
لـو ضَــّرك السّــُهـدُ بِــتَّ الـلـيــل تـبـكـيـهــا

أضـوَى الـفـراق ضيــاء الـعـيـن فـاحتسبَــتْ
عَـــلَّ الــتــدانــي بـيـــومِ الـوَصـلِ يـشفـيـهــا

عـلــّلـتـهــا عــبـثـــا ًبالـصـبــر مــوهـمـهـــا
أنَّ الــلـيـــالــــيَ و الأيـــــام تــنــســيــهــــا

جُــــذّ الِوصـــالُ فــمــا عــادت تــرافــقـُـنــا
تـلــك الأمــاكـــنُ أو ضَــمّـــت أمــاسـيـهـــا

غـاب الحـبــيـب فـذاب الـقـلــب مــن كـمَــد
والعـيــن قــد سَــفـَحـَـت دمـعـــا ً مــآقــيـهـــا

رَقـّـت لحـالـي وُرَيـقــات الـحِــمَــى وبـكـتْ
حـتى ضَــوت وتَمَـطـَّى الـحـزن يـفــنــيـهــا

ما لـلـطــيـورِ نـأَت عـــن روضِـها وسلت
مــن كـان يـبــرَى لـهــا شــوقــا ًويـبـريـهــا

أم أنـَّـهـــا مَـلـَّـــت الأغــصــــانَ مـتــرفــــة
أو بـدلـَـت في الـهــوَى أثـــوابَ تـُبــلـيـهــا؟

هـــــل لـلـوشـــاةِ إلــى آذانـــهـــــا سُــبُـــلٌ؟
أم مَــــن تـَـــــرى عَــذِلا ًيــرتـــادُ ناديـــهــــا

يا نـورسَ الـبحــر قـد غـابَــتْ مـراكِــُبـنــا
إن شِـئـتَ تَــدنُ ، وإن شَـطـَّـت مـراســيـهــا

إن رُمــتَ صــّدا ً فـقــد تــدمـي بـذي كـَبــِد
عـنــد الـفِـراق بـسهــمِ الــبــيــن ِتــرمـيـهـــا

أو تـسـقِــنـي قـطـراتٍ مــن جــوًى وهــوَى
ثَـمِـلــت منـهــا وُسـقــتُ الـكـأسَ ســاقـيـهــا

طــالَ الـفــراق فـأذكــَى الـسهــــد جـذوتَــه
فــمـَـن سِــــواك عِــمَــاد الـنــار يُخـبـيـهــا؟

إنْ شـئـتَ تـعْـــفُ وإن عــاقــبــت مـقــتدر
مَــن ذا يـــردُّ أمــــورا ً أنــت قــاضــيــهـــا

أحـيـا عــلـى الـذكـْر والـذكـرَى تخـامِـرُنـي
والـروح تهــفـــو لِــمَــن ذكــراه تحـيــيـهـــا

سِـــرُّ الهــَوى أنـَّـهُ جــنـَّـات مَـن عَـشِقوا
والـبـعـــُد نـــارٌ ريـاحُ الـهـجــِر تـُـذكــيـهـــا

هـــذي الـقـــلــوبُ إذا مــا شــــاءَ قــلـَّـبـهـا
رَبُّ الـعــبــادِ، ويـطـــوي سِـــرَّهـــا فــيـهـا
................

أبـو فـِراس القــَطـّـامِـِيّ
((زهـَــيـــر أبـــو قــّــطّــّــــام ))

الأرشيف

الإحصائيات