قصص قصيرة جدا بقلم عمر حمَّش

.

قصص قصيرة جدا


عمر حمَّش




إصلاحي!



خاض غمار مباريات السفالة مسترجلا، ولمَّا خسر فيها كلها؛ عاد خجولا بثياب قديس؛ وشرع من يومها يعظ الناس!


غزو!



جاء الجرادُ في سحبٍ يهاجمُ مخيمات غزة، صار أطباقا حمراء هائلة، تدافع الصغار، يقهقهون من تحته، وهم يمدون الأذرع بأكياسٍ فارغة... هرب الجراد!ويعلن حربه على الفساد!


عصامي!



شيخنا الجليلُ يهتزُّ في الأسبوعِ مرتين، مرَّةً - على منبره - وهو يدعو على الكافرين؛ ومرَّةً - في سريره - وهو يرسلُ التحايا لذاك المخترع اللعين، ويدعو المولى أن يحفظه من كلِّ عين!

الأرشيف

الإحصائيات