وقفت على دار الحبيب بقلم الشاعر فرج أبو شاب

.

وقفت على
ذكرى الحبيب وأطلال
منزلي
كأني غداة البين
أتجرع كأس
حنظلي
فالعبرة مراقة
الآسى وأحنى البعد
كاهلي
فاض الدمع
حتى بلل الدمع
محملي
أما قلت يوماً
أنت شاعري
وقاتلي
فما بال حلم
اليوم عني
غافلي
أصابني منك
سهم الهوى في
مقتلي
فليل غيابك
بلا نجوم
تنجلي
تهفوا الروح
صبابة لوشاحها
المذيل
وزمان الصبا
بين جنان
القرنفلي
جمعنا الله
دعاء من قلب
متبتلِ
شعر فرج أبو شاب

الأرشيف

الإحصائيات