هتاف الحق بقلم هتاف صادق‎

.

 هتاف الحق/ هتاف صادق

هتاف الحق :

شمس الغروب تناديني .. وبي شغف
الى الرحيل وقلبي بالنوى خضبُ

همسا تهامسني ..في أحضانها شفق
كالورد .. كالدم في الشريان يلتهب

تقول : ارحل وشوق الفجر يجرحها
كمثل قافيتي اضنى بها التعب

قرأت في كتب الأيام فارتعشت
روحي بما خطت الأقلام والكتب

انا الحمال همى روحا وخاطرة
انا الفتون انين الريح .. والقصب

انا الحنان سمو الشعر يمطرني
انا الدموع ... انا الأمطار والسحب

لكنني في جنون العرب يقتلني
الخوف والقلق الروحي والرعب

----------------------------------

لا ارتضي دمعة فاضت على عجل
حين الملاحم تُطوى ثم تنحجب

هاني بنيت بأبراج الدنا وطني
فالأرض تشهد والتاريخ يحتسب

هتفت بالشعر سيفا رن في قلمي
لما تداعى علينا الدهر والحقب

لا ارهب الموت .. دعه فهو يرهبني
انا الفخار انا الأمجاد والنسب

غضبت من أحرفي من أمة جرحت
كل الجمال ولم يهدأ بي الغضب

لكن قبل الوداع المر يا وجعي
استودع الحرف نبضا خطه العصب

كن في غيابي قيثارا وأغنية
ورتل الشعر في آياته عجب

وكن سيوفا .. خيولا في مرابعنا
واسترجع الأرض واطرد كل من سلبوا

كن صوت أم يهز الصمت في وطن
أهانه ذلُ خوّان ومغترب

وابعث الي كتاب النصر في كبر
الشعر مجد وما في الدار مغتصب

هتاف صادق ..
23/ 2/ 2012


الأرشيف

الإحصائيات