أمنية ... بقلم عنان عكروتي /تونس‎

.
أمنية

أعشق هذا الحرف المتمرد
يسطر بعض روايات الغجر البعيدة
يعيدني الى شجرة زيزفون منسية
هناك:: تحتها كتبت كل الأسطورة
تريد من القدر أن يمنحها بعض الفصول الجديدة
فتعود الى الحياة في صورة نجمة بعيدة
أو بعض خفقات تتسرب من القلب في ليلة
يهرب فيها القمر
ليترك ستارا لبعض العاشقين
يحلمون بكتابة قصيدة ............
تتقاطر منها أسطر حبلى بالأماني
ويعانق الشوق دربها
هل يمضي على صهوة الحلم
أم يعانق الندى مع خيوط الفجر
آه يا عمري الذي يمضي ولا يرجع
الى متى سيظل هذا الظمأ الذي يحرق شجني
ألن يطل الضياء يوما
ويعيد للروح ما سرق منها :حياة تتفجر ينابيعا عذبة..وجنات خلد

الأرشيف

الإحصائيات