كبرياء الصمت بقلم مخطـــ زيدانى ـــــول

.
مخطـــ زيدانى ـــــول
*****
كبرياء الصمت
*****
طال صمتك سيدتي حتى بنا جسرا
طويل نقش على جوانبه الفراق
أدليت بدلوي من أعلى الجسر
اغترف بعضا من الماء كي أمحو
تلك الكلمات واروي ظمئ ولكن
كان الماء راكدا أصابه النعاس
لايصلح لما أريد عودي الى مبتداك
ونمنمي بأنشودة ألقاء ودعي الصدى
يحطم هذا الجسر الطويل ليسقط
في بحرك الراكد على أمل أن
يعيد الحياة الى الماء فيهتذ متراقصا
على أنغام تلك الأنشودة فسيان عندي
إن تعودي أولا تعودي ولكن أحب
أن أرى نهرك تدب فيه الحياة
جاريا صافيا كما تعودت أن أراه

الأرشيف

الإحصائيات