مسالم على جباه الموت بقلم اسراء رجاء

.
مسالم على جباه الموت ..

وعين صبح تنام ..

تجحب شمس الضحى
...
عن وجه النهار ..

ويختنق الكلام..
لترسو..
نوارس على جناح الريح ..

تنتصر

تحتضر

لتنشطر ...وأنتظر

ان كان سيفيض الحرمان

بين يدي طفل ضمه أبوان

أم صار للزمان عنفوان ..

كبله الجوع ..

وحاصرته يد الكتمان

ووقت الميلاد يصرخ

فاجع..وجه ضائع

أمي أرجوك

لا تضعيه

وائمريه بالرجوع

قبل أن يموت من الجوع

فعظامنا متقوسة

وجباهنا متحجرة

فقد أتقنا الصلاة بخشوع

بقلم :اسراء رجاء

الأرشيف

الإحصائيات