اللبؤة الحزينة شعر انتصار عابد بكري

.
اللبؤة الحزينة شعر انتصار عابد بكري

هنا ظنوا أن قوتها باتت في رماد
لبؤتي الحزينة ...
أطرافها مبعثرة في كل البلاد
وجسد ضعيف يحكي الرواية
عد يا خال من استراليا
ويا عم من ألمانيا
تقول جدتي مهجر أخي إلى هناك
يقيم خيمة من دون سقف
وقلبي يتمزق    
في رهف ...
ابعث سلامي عبر  ذبذبات المذياع
ارتشف حسرة الفراق
ترك ابنه مع  الجيران
وحصيرته قرضتها الفئران
ديكه كان يصيح في كل آذان
مفتاح قلعته في عب الدالية
والدالية واقفة .... تنتظر
فتمر  الأحيان
حجار بيته صامدة
وزهرة الأقحوان.
تشهد العيون فراقا
بعد فراق
إلى فسيح الجنات
وتتناسل الذريات
ليصبح لي أهلا
في كل البقاع
فتبتسم لبؤتي الحزينة....

الأرشيف

الإحصائيات