قصيدتان للشاعرة الإيطالية ميشيلا روجيرو ترجمة نزار سرطاوي

.
قصيدتان
للشاعرة الإيطالية ميشيلا روجيرو
ترجمة نزار سرطاوي

القصيدة الأولى: خيال

شخص ما، بالتأكيد،
سيدفع تكاليف أسفارك،
أيها الانتهازي، أنت لا تفوت أية فرصة أبداً.
مع أنني أنا الذي ابتدعتك!
ولكن حين أحتاج إليك،
لا أعرف أين أجدك،
لا أعرف مع من تكون.
لكن قل لي من تظن نفسك؟
أنا كائن حي، أيها الغبي!
إن كنت لم يكن لك وجود... فأنا أعيش الواقع.


Fantasia
di Michela Ruggiero

Qualcuno, certamente,
pagherà i tuoi viaggi,
opportunista, non ne perdi uno.
Eppur io t' ho inventata!
E proprio nel momento del bisogno,
non so dove tu sei,
non so con chi.
Ma chi ti credi d'essere?
Io vivo, stolta!
Se non ci sei ... io vivo la realtà.




القصيدة الثانية: ورقة سقطت

ها قد سَقَطَتُ عند قدميكِ،
يا شجرتي. لسوف أمضي
حتى تغسلني المياه
تجففني الشمس،
تفتتني الرياح،
وتُحيلني إلى غبار.
وكما الغبار
سوف اخترقُ أرضك،
وأصلُ إلى جذورك
وسوف أغّذيك،
وأطفئ ظمأك
وأحبك... يا حبيبي.


Io foglia caduta
Michela Ruggiero

Sono caduta ai tuoi piedi,
albero mio. Lascerò
che l'acqua mi bagni,
che il sole mii asciughi,
che il vento mi sbricioli
e mi renda polvere.
E come polvere
penetrerò nella tua terra,
raggiungerò le tue radici
ti nutrirò, ti disseterò
e t'amerò ... amore.


الأرشيف

الإحصائيات