دموع الشمس بقلم الشاعرة نجاة ياسين

.

دموع الشمس...

بكبرياء ..
تحبس المآقي الدمع الحارق..
من قلب الغيوم..
ترتسم ابتسامة باهتة..
في طرفة عين..
تتعالى سدود من الأَنَفَةِ..
تمنع إعصار الدموع..
من الطوفان..
كالشمس..قلبُها..
جرحه..
أُوزُونِيُّ (1) الطبع..
حذار..
أن تنبش فيه عميقا..
ستفقد بنزيفه..
عناصر الحياة..
حذار..
أن تمارس عليه..
عاداتكَ  السَّاِديَّة (2)..
لن تفرح..
سيدي..
برؤية الشمس ..
تبكي..
كلما ازداد الجرح نزيفا..
وفاضت أنهار الدموع..
تحمل قلبها الجريح..
بين أضلعها المرهقة..
وتواري وجهها الأفق..
تدفن رأسها المثقل بالآلام..
في أحضان البحر..
تغتسل فيه من نجاسة جحودك..
ثم تصلي على زمنكَ صلاة الجنازة..
ترمي بنفسها المتعبة بين أعماقه الدافئة..
ثم تناااااااااااااااااااااام..
يراودها الليل في المنام عن نفسه..
تستجييييييييييييييييب..
تصيبه لعنه النار..
يتحول إلى نور..
يتوارى...مفزوعا..
تنفض الشمس عنها ما تبقى..
من قطرات..
ومعها..آخر الدمعات..
تم تشرع نوافذها للضوء..
تتوسد قلب السماء..
تتربع على كرسي البهاء..
فتبدأ الحلم ..
الحياة ..
من جديد..

====================
الشاعرة نجاة ياسين
رئيسة رابطة الإبداع العربي ببلجيكا
====================
(1) طبقة الأوزون:
هي طبقة من طبقات الغلاف الجوى، وسُميت بذلك لأنها تحتوى على غاز الأوزون وتتواجد فى طبقة الستراتوسفير 
هدم طبقة الأوزون أو تآكلها أو استنزافها أو ثقبها كلها مرادفات لما يحدث من دمار لهذا الطبقة الحامية للكرة الأرضية وللكائنات التي تعيش على سطحها.

(2) السّادِيَّة:
السادية هي الحصول على اللذة والمتعة بتعذيب الاخرين, و ينسب مصطلح السادية إلى
(1740 – 1814)   marquis de sade  ماركيز دي ساد

 موسوعة ويكيبيديا



الأرشيف

الإحصائيات