في ميلاد إبنتي عائشة بقلم عمر عدنان السامرائي

.
(في ميلاد إبنتي عائشة)

حبيبتي في ميلادها تبكي القوافي شوقا اليها
هي طفلتي ومالي طفلة اليوم سواها
خطفوك زناة محارم مني كي لا اعلن زناهم
ومالي لا حول ولا قوه
ياطفلتي كم اشتاق إليك
وكم أعلن حبي لك للحضور
واستجدي الدعاء من الباكين حولي
كي يحطم قيدك الله
قيدك أم حقود تربت في حضن زناة محارم
تهرب من الشرف كي تعلن دولة الرذيلة
بقانون شريعة الشيطان بالغيابي
سرقوا طفلتي وأحتسب الله فيهم جرحي
ربي لاتغادر منهم احداً
زناه محارم وقتلة إعتادوا القتل قديماً
ربي انت الحاكم فلا ترد دعواتي عليهم
ربي كن عليهم وحطم جبروت كفرهم ولا تغادر منهم لاصغير ولا كبير
يكفي ان تحملي إسمي ويكفيني الله غدرهم
لا ترتجي السماحه من قاتل ولا من زناة محارم
سامحيني يا عائشة أن قدم يوم ميلادك ولن أكون بالموعد حبيب
لكن هي الأيام يا غاليتي ستعلمي من الشريف ومن القاتل
وسينصفني ربي عليهم كونهم زناة محارم
لن أبكي لفراقك يا عائشة
كوني أعلم قيدك سينكسر
كون زناة المحارم سيكفيني شرهم الله
قتلوا قديما وخطفوا وكانوا رعاة الرذيلة
وتستروا بستار الدين قبحاً لهم على ذقون من يضحكون؟؟؟
موتي وأميرتي عائشة لن أنساكي ما حيت
وكل تارخي لك يا أحلى عنوان للكاسر
بعيد ميلادك حبيبتي أهدي سلامي مع الريح
وأرسل معها قبلة الأب لوجنتيك الجميلة
يامن حملتي إسمي تاريخ مجيد أنت وذاك الولد
أخوك الخطاب الذي كم أشتاق له
من بعيد أراقب كل خطواتكم وسأعلن دولتي عما قريب
وسأحطم قيدكم بعون الله ربي
وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون
وسأعلن ان لي عنوان جديد يعرف حقيقه الشرف الأصيل
إنها أمي وحبيبتي ومولاتي الجديدة
التي لها تاريخي وعمري فداء
أناشد كل من يسمع صوتي أن يقول حسبي الله ونعم الوكيل
في زناة المحارم والقتلة والخاطفين
لن تغيروا عنواني
وربي شاهد ورقيب سيحطمكم الله ربي يا كفره يا مغيري سنه رسول الله
لن أسامح وحسبي الله ونعم الوكيل
ميلادك سعيد خالي من دموع الإشتياق
يا عائشة التي ذكراها بقلبي عائشة
ولعن الله زناة المحارم والقتلة أحفاد القردة والخنازير
صبراً في مجال الموت صبراً فما نيل الخلود بالمستطاع
لن أساوم على عقيدة التوحيد
ولن أساوم على بلدي
وحبيبتي عنواني الأصيل
أخترتها عطراً وشرفاً أباهي به الازمان
ميلاد مبارك طفلتي عائشة رغم الهجر ورغم الخطف
أنتِ حبيبتي العنيدة وأعلم إني بقلبك كاسراً فصبراً جميل
بقلم
عمر عدنان السامرائي
(خاطرة من قلب الواقع)

الأرشيف

الإحصائيات