الحق رغم سرابه بقلم عنان عكروتي

.
الحق رغم سرابه

حبيبي :هل في عرف الهوى علموك أن تنسى
أو تتناسى ما فات
هل قالوا لك :أن تتخطى الماضي الجيمل؟؟؟
والأمضَ:أن تمحوَ كل الذكريات
وتعزف على وتر التشفي
وتدير ظهرك لما عدى وصار طي الصفحات
حبيبي: أي درس هذا الذي علموك اياه
في كتاب الحياة
وأي أحكام رتلتها وأنت ان كنت بعض أسرار تراب
لا ينحت منه طير يحلق أو يصير نورا في السماوات
أنت بعض منه نفخت فيه أنا روحا لتدب فيك الحياة
أما يكفي هذا التعالي وهذا الغرور
تعلم الناس كيف يؤمنوا بالسراب
وينبهروا بك حد العجاب
حبيبي: لا تنسى أنك كلك بكلك بعض التراب
جعلتني أشكو وفي الشكوى....الأمض من الأسى
أبكيتني حد الوجع وزدت من عذاب السنين
وأنا :أهديتك كل روحي ......فزدت في المي والجوى
ألا تعلم أني طفلة هواك التي كل يوم تكبر
وحبك ياحبك......صار دمائي وجسدي ونهري
صاغتها يداك حكاية جميلة بها تتباهى
ليخضبها الليل بنور نجومه لما اكتمل القمر
فلا تكترث لعتابيّ كثيراياسلوتي......فهذه أنت حكايتي:::::لربما إبتدأت لينتشي
 فصل القدر

الأرشيف

الإحصائيات